بابتسامة

ربنا مع كُل اللى هينزل بكره

بأبتسامة بأفتح عيونى
و أبتدى اليوم الجديد معاك
دة أنت صنعته و بدأته
علشان أفرح فيه وياك
و أنا أخترت أنى أعيشه معاك
و انا أخترت أنى أعيشه بيك
يا خالق اليوم و خالقنى
أنا يومى ليك

أفتح الكتاب أقرا آيه

و أخبيها جوايا
و تكون هى نورى فى طريقى
و من الشر تحفظ خُطايا
يا خالق اليوم و خالقنى
أنا يومى ليك

بأبتسامة بأفتح عيونى
و أبتدى اليوم الجديد معاك
دة أنت صنعته و بدأته
علشان أفرح فيه وياك
و أنا أخترت أنى أعيشه معاك
و انا أخترت أنى أعيشه بيك
يا خالق اليوم و خالقنى
أنا يومى ليك

بس الساعات اللى جايه
هتكون حياتى...حكاية
تحكى حُبك للى معايا
من المحبة اللى جوايا
يا خالق اليوم و خالقنى
أنا يومى ليك

مش أبتسمتى و غُنايا
لكن وجودك جوايا
هو السلام الحقيقى
و فرح... يفضل ويايا
يا خالق اليوم و خالقنى
أنا يومى ليك

بأبتسامة بأفتح عيونى
و أبتدى اليوم الجديد معاك
دة أنت صنعته و بدأته
علشان أفرح فيه وياك
و أنا أخترت أنى أعيشه معاك
و انا أخترت أنى أعيشه بيك
يا خالق اليوم و خالقنى
أنا يومى ليك

أهداء ليكم كلكم (:

شوية ملاحيظ (:
أنا غيرت القالب مُطر لأن القالب ده كان ليوم
14 فبراير
(:
بس أنا تقرياً مبيعشليش قوالب (:
الملحوظة التانية
أنا نزلت البوست دة علشان أكسر بيه
حالة الحُزن التدوينية
اللى حاسسها عند الناس
م اللى بيحصل
بأهدى البوست
لكُل المدونيين
علشان مش عاوز اللى بيحصل بره
يأثر على علاقتنا بالسلب
يا ريت

بأخص الأهداء
دكتورة سـتــيتة
مامت يوسف(فاتيما) (:
تيرز
مرمر
فينوس
أختى منى درويش
دكتورة علا
أستاذة منى

بنت خيخة (مامت شريف) (:

دكتورة norahaty
ريتشاردية
الحب الجميل
طالبة مش مقهورة جداً(رضوى)
كيــــــــــــارا
الشوكة الناعمة

بســـــكوتة

داليــــــــــــــا

رحاب صالح

نهى صالح

لولا و زهراء
(Gogo!sf)
ميرا (ميرامار)
Sony2000
Unique
شمس النهار
شتى الياسمين
شيماء على( قهوة بالفانيليا) تقوم بالسلامة ان شاء الله
نهر الحب
فتافيت ربع قرن
غادة محسن (بستان افكارى)
شرين سامى (حدوتة مصرية)
حنان الشافعى(رياح الحنين)
كيكى عوووووو (:
مها العباسى (لافندر)
خواطرى مع الحياة
من كل بستان زهرة (ربنا يتمم لها فرحتها على خير)
وصف الأحساس

طبعاً مفيش ولاد أصل الأعنية بناتى
خالص (:

بس دة ميمنعش أن فى ولاد كدة
(:
أرجو لو فى أسم نسيته محدش يزعل

و طبعاً بأهديكى الأغنية
من كل قلبى
برغم انى مش عارف أنتِ لسه بتشوفى اللى بأكتبه
ولا لأ
بس أنتِ لسه فى قلبى
صدقينى

رجاء أخير أرجو محدش يكتب أى شكر
علشان خاطر ربنا
يكفى تسيب بسمة بس (:
أرجوكم

علشان كدة هكون حسيت انى رسمت
بسمة على وشكم

أهداء

يا ...زهرة برية

نعم فأنتِ زهرة برية
كالحصان البرى

الجميل القوى العنيد
بكُل شموخ
لأنه لا يُحب القيود
لا يُحب المُغامرة بحياة أخرى
لا يدرى نهايتها
بالرغم من حياته و ما بها
من صِعاب
لكنه تأقلم هو معها
تأقلم مع مفاجأتها السعيدة منها
و الأليمة

أنتِ هكذا يا زهرة البرارى

جمالِك أخاذ
روحِك بها ما يأسر قلبى
تحتملى حياة بها أحياناً من أفراح
و كثير من الأحزان
كالبرارى أحياناً ممطرة
و كثيراً جفاف

لهذا مع التجارب تخافى الخروج من الدائرة
خوفاً من ألام جديدة غير معروفة
يكفيكى ما بكى من ألام
أُستطيع تقدير كل هذا

لكن أليس لى فرصة ما
مع كل هذا
الصخب من حولك
كُل محبتى التى أظهرتها
و شعرتى بها لا تعطيكى فرصة
لتعطينا فُرصة
لتجربة حياة جديدة
حياة بكل ما فيها من صُعوبات
و حقائق غير الحقائق التى تُدركيها
و مررتى بها
لم أطلب أن يكون كُل شيىء غداً
لكِ مُتسع من الوقت
و أنا فى أنتظارك
و لكن هكذا و بدون الفرصة
لن يكون هُناك أى رؤية لتحسُن كلانا
لرؤية واضحة لما ممكن أن يكون قادم
مهما كان القادم لن يؤذيك
حتى و أن كان هُناك فُراق
لن يكون هُناك جروح
أعدِك بهذا
جائز جداً أننا سنحزن
سنمضى أيام مُكتئبين
لكن دون جروح

لكن دون الفرصة لن نجد طريق

لا أدرى ألازلت هُناك ؟؟
أنتِ لازلتى هُنا
بداخلى
مهما كان هنا من حُزن
مهما كانت أسبابه

أخيراً ليس اخراً
لم أُجيب أحدهم
لأنى أحبك

أراكِ كُل يوم
نعم أراكِ

بتوحشينى
ممكن
بس
تطمنينى

المحبة .... تحتمل الكثير

ملحوظة أنا لا أتناقش دينياً
بتاتاً
المحبة تحتمل الكثير
هل دى جملة عادية
لأ طبعاً
بالنسبة ليا كبيرة جداً
مش عارف عاوز أتكلم فى حاجات كتير
بس فى الأول الحملة اللى هيعملها
الأستاذ عمرو خالد
اللوجو بتاعها عندى ع المدونة ممكن اللى ميعرفهاش
ممكن يدوس على صورة اللوجو و يسمعها
فى الأول كدة كل واحد يعرف انا مش بتناقش
(:
ايوة ديكتاتورية من الأول
طبعاً واحد هينط يقول أنت بتهرج يا عم رامى
و دم الناس لسه منشفش
معلش يا سيدى
و عارف ان دى ذكرى شهداء نجع حمادى
و فى الأول كدة
ايوة مش هقول أتهاض
بس فى من الثمانينات
(يا خرابى ع اللغة)
جرائم زى اللى حصلت
برضه البوست مش تفتيش فى حاجات عدت
بس دلوقت انا بكلم الناس بعقول
و قلوب
يمكن انا مُشكلتى الأولى و الأخيرة أنى بشوف بقلبى بس
و ده غلط مش صح
المهم
أنا طبعاً بأعترض على الفيلم أن الموضوع اللى حصل
علشان
هند و كاميليا
قصدى وفاء و كاميليا
أولاً أنا مُعترض ع التعتيم الرهيب دة
ياعم أسلمه يروحه يا عم
و لا علشان هما مرتات أباء كهنة
و لا هما معاهم اسرار حربية هتهدم المسيحية
دة شيىء
طيب أسلموا و رجعوا بس خايفين من قانون الردة
أصل بصراحة انا شخصياً بجد (:
قلقت من الشيخ بتاع الموضوع دة
(:
أأأخ يا دماغى
يتقال كدة و عالناً
مفهاش اى حاجة
و نشوف الدنيا هتودينا لفين
بس الناس تبقى شايفه الحقيقة
و توجع أحسن ما تموت
تموت الحقيقة و الناس و اللى حصل
و بعدين مادام اتنين مرتات ابونا
يحصل كده معاهم
يبقى تشوف الغلط اللى عندك فى المؤسسة الدينية

و بعدين يقولك أصل الكنيسة بقت دولة جوا دولة
ليه يا عم
على أساس انه لما تبقى فى جريمة قتل
بيجى القسيس هو اللى بيحكم
هههه
لا يا عم رامى انت مش واخد بالك
من ايه يا عم
مش الحكومة حكمت فى المحكمة على موضوع الزواج التانى
و الكنيسة قالت مش هنفذه
لا بقى يا عم
كدة انت بتعمل فيلم
ايوة فيلم
انت نزل قانونك دة قانون
تمام
ماشى
دلوقت هيكون فى زواج مدنى
يعنى اى حد يجوز اى حد
قصدى حدة
و العكس
علشان الناس تفهمنى (:
و تطلق و ايه بقى هيصة يا معلم
(:
طب جه واحد طلب فى هذا التسامُح الدينى
و التسامح القانونى
و عدم تسامح دينى مسيحى
واد فاجر
لالالا مش فاجر
دة مُحترم و مؤدب و مية مية
جه قالك يا عمى انا عاوز اتجوز
بنتك المُسلمه
داداداه موسيقى تصويرية طبعاً هههههه(:
أأأأأأأأه
أيه الحل
مينفعش انا فى دينى مينفعش
مسلمة تجوز من اى ديانة تانيه
يا عم انت مش فى مصر
انت بره خلينا فى كندا اهى دولة كويسة
بنتك قالت لك لأ
أتجوزه يا بابا (على طريقة الخاطبة)
دة كده يا بنتى يبقى زنى دة مش مُحلل ليكى
المصيبة الكبيرة بقى انا احنا فى المسيحية
هى جيم واحد
هنعمل ايه بقى
مينفعش هيبقى زنى برضه
يارب اكون قربت الصورة

يا عم رامى انت كدة غير الحملة خالص
لالالا انا بأكتب و انا عارف بأكتب لمين

و فهمين انا قصدى ايه

طب و موضوع المحبة دى
اللى بتحتمل الكثير

أيوة لو فى قلوبنا فيها محبة
مفهاش حد يفضل يقول انت دينك ايه ولا ولا ولا

و لو انا مش عارف ان انتم مش بتحبونى زى ما انا بحبكم
مكنتش اتكلمت معاكم
مش خوف خالص
خااالص و ما أسهلها الخناق فى النت و الشتيمة بقى
و انتوا عارفين
بس هى مش كدة خالص

يارب أكون صدعتكم و نرفزتكم
هههههههههههه
لأ طبعاً
يارب تكونوا فهمنى
بس

بحبكم كُلكم
و انا عارف و مُتأكد أنكم بتحبونى
طبعاً انا مش مرتب اى حاجة
انا مبكتبش بطريقة ادبية
انا بأكتب و بس
و ممكن اكون و انا بأكتب نسيت حاجات

ايوة كُنت هنسى كانت موجه اتكلمت على موضوع
الناس اللى قطعت الدائرى و خوفت الناس
اوكى ممكن يكون دة حصل
بس بأمانة أكيد فى مندسيين
يعنى يا عم رامى انتوا ملايكة
طبعاً ههههههههه
لأ طبعاً ما هو اكيد المندسين دول كانوا عدد قليل قوى
و لقوا اللى يسمعلهم و يجرى معاهم
و ما أكثر المُتخلفين
بس برضه المُتخلفين دول مفرقوش برضه
فى تهجماتهم العبيطة فى الدين لأنهم مُتخلفين
بس طبعاً لأننا كشعب متربناش على أزاى نعترض
بأحترام
أنا مُتفهم نرفزتها كأنسانة
يبقى اكيد هى برضه هتتفهم نرفزة و زعل فينوس
كأنسانة مجروحة

شكراً لحُسن قرايتكم (:
و
سامحونى ع التطويل

كان نفسى

كان نفسى تكون البسمة دى بدون شوائب
كان نفسى أكتب البوست اللى كان فى خيالى
كان نفسى أنزل ترنيمة مش حزينة
فمش هنزل
كان نفسى أنزل حاجة لجُبران غير اللى تحت
بالرغم أنى بحب اللى تحت
كان نفسى أعيد على الناس و من جوايا
حاسسهم فرحانين
كان نفسى أحس بالبرد الجميل ليلة العيد
كان نفسى تكون فرحة العيد
تكسر اللى جوايا اساسا من حُزن

كان نفسى أنفذ حاجات قُلتها
أول السنة
و معملتهاش

بس معلش لازم تستمر الحياة
على رأى
جبران خليل جبران
نصف حياة
النصف..هو أن لا تعرف من أنت
ومن تحب ليس نصفك الآخر...
فى الوقت نفسه هو أنت في مكان آخر

نصف شربة لن تروي ظمأك
ونصف وجبة لن تشبع جوعك

نصف طريق لن يوصلك إلى أي مكان
ونصف فكرة لن تعطي لك..نتيجة


النصف هو لحظة عجزك وأنت لست بعاجز..
لأنك لست نصف إنسان... أنت إنسان...

وجِدتْ كي تعيش الحياة

كان نفسى أكون لك الحُضن
اللى أنا مُتأكد
أنِك كُنتِ محتاجه اليومين اللى فاتوا
كان نفسى أديكِ هديتك
مش هحطها مع اللى قبلها

أسف مش قصدى أنى أضايق حد
بس بأكتب

كل سنة و أحنا كُلنا طيبين

تعالى يا رب بروحك


شكرا لكُل الناس
شكراً للى قدر يفهمنى
و شكراً للى مفهمنيش

أنا لما قُلت أنا مش غضبان
أيوة مش غضبان
يعنى مش هكسر و أعمل زى الناس اللى مش فاهمة

حزين على روح المحبة اللى ماتت
حد يقولى لالا ما انت مامتش من عندك حد
علشان كدة بتتكلم من وسع
و أنت مش حاطط نفسك مكانهم

لأ طبعاً حتى لو كان حد قريبى
فى اللى حصل مكنتش هعمل غير كدة
أكيد كان هيكون حُزنى بزيادة
بس عمرى ما كُنت ما هتغير

أنا زى ما قُلت 100مرة
انا مش ملاك
بس انا مش زى ما ناس ممكن تكون افتكرت
انا غير ما بتكلم
يبقى أنا أسف لأى حد مفهمنيش

مكنتش كتبت قبل كدة
المتخلفين و البهايم فى الأرض .. مع الأعتذار للبهاااايم

على فكرة اللى فاكريين أن ممكن يكون
مسيحى يحب امريكا تيجى هنا او تكون ليها دخل

أبشر الأتنين
هنكون عرااااق تانى
دة لو هما حابييين يعنى

ربنا يعدى الأيام على خير

طبعاً انا متابع كُل الناس يمكن كُنت قررت انى مش هتابع
حالياً

بس مقدرتش

مكنتش عاوز اكتب و لا اقول حاجة

بس صدقونى انا متغيرتش
بس تعبان
و أكيد مقدرين دة

أنا يمكن معلقتش عند حد
لأن بجد مش قادر اكتب حاجة

على فكرة دة مش تبرير
لأن لو مش يهمنى محبتكم
مكنتش أتكلمت

لو مكنتش بحبكم
كُنت سكت و بس

مبتنساش

طبعا انا مكتبتش اى حاجة هنا من انبارح
علشان انا كُنت فى قمة حُزنى
صحيح صحبى جالى و قالى يا رامى انت متزعلش
انت المفروض تفرح ليهم
بس طبعاً مش قادر
أنا مش غضبان أنا حزين جداً و موجوع جداً
طبعاً ناس كتير كتبت و نزلت بوستات
أنا مش هأكتب عن اللى حصل
أنا هنا معزووول تماماً بأعرف منكم كل حاجة
و ناس اتكلمت فى الموضوع كتيير
و ناس قالت طب ليه مكنش فى حماية ما هو دة كان معروف من فترة
الفترة دى كانت من امتى
أصل انا من ساعت ما وعيت ع الدُنيا
و فى حراسات ع الكنايس
طب ليه هو مش عادى يعنى و لا فى ايه
طب ليه مفيش حرسات ع الجوامع
انت هتدلع يا عم رامى
هو كمان بنحرُسكم و بتسأل
أيوة بسأل بتحرسنى من ايه من ساعة ما اتولدت
هو علشان انت مطمن ليا
و انا لأ
و لا ايه ؟؟
دى فضفضة للى بيفهم
للى حاسس انى مُتعصب يبقى اسف ليه
طب ياربى انت قولت لو نسيت الأم رضيعها
أنا لن أنساكم
مهما كان انا واثق فيك

صباح الخير و سنة سعيدة عليكى يا ..... يا حبيبتى (: + تحديث

مش عارف طبعاً أقول أيه
كان نفسى أرد على و احد واحد
بس مكنتش متصور دة أن اول ساعة فى السنة هتكون كدة
طب يارب و بعدين
خلااااص قلبى تعب جداً جداً جداً
.................................................
بعد تنهيدة أشتياق
صباح الخير يا من
أحببت

صباح الخير يا اللى حُبك جوه فى قلبى محفور
كل سنة و أنتِ طيبة (:
كل سنة هتمر على حُبى
مش بتنقص معها سنة من عمرى
لأ
دى بتزيد سنة فى حبى ليكى(:
21-4-2010
دى أول مرة عرفتِك فيها
يمكن أنا مكملتش سنة ف حُبك
لكن حُبك كأنه بقاله سنين فى قلبى موجود
أوعى تفتكرى أنى كُنت مبكتبش
مهزوم أو مُحبط
لأ
كُنت بأثبت لنفسى
أن حُبك اللى فى قلبى
مش بس فى وقت الهدوء
لا و كمان لما ألاقى بعض الصعوبات
بعض المُنغصات
بحبك

و أحساسى بيكِ مبيكدبش
صدقينى

عارفة هقولك على حاجة حصلت من كام يوم
كُنت بفكر فيكى
و ببص كدة لقيت واحدة من رومانيا
شبهك تمام
بأمانة (:
عارفة أتخضيت
من المفاجأة طبعاً (:
عرفت أزاى أنها من رومانيا !!!
ما أنا أتكلمت معاها (:

علشان بس تشبهلِك

ملحوظة : بفكر فيكى دايماً (:

لحظة صمت
لحظة كانت لما روحت الكنيسة و غمضت عيونى
و صليت
صليت ليكى
صليت لنا
و أتمنيت و دعيت و بكيت فى صمت
بدون دموع

لم أجد كلمات تُعبر عنى و عن تقديرى لكِ
إلا كلمات نِزار القبانى

يا سيِّدتي
كنتِ أهم امرأةٍ في تاريخي
قبل رحيل العامْ.
أنتِ الآنَ.. أهمُّ امرأةٍ
بعد ولادة هذا العامْ..
أنتِ امرأةٌ لا أحسبها بالساعاتِ وبالأيَّامْ.
أنتِ امرأةٌ..
صُنعَت من فاكهة الشِّعرِ..
ومن ذهب الأحلامْ..

يا سيِّدتي:
يالمغزولة من قطنٍ وغمامْ.
يا أمطاراً من ياقوتٍ..
يا غاباتِ رخام..
يا من تسبح كالأسماكِ بماءِ القلبِ..
وتسكنُ في العينينِ كسربِ حمامْ.
لن يتغيرَ شيءٌ في عاطفتي..
في إحساسي..

يا سيِّدتي:
لا تَهتّمي في إيقاع الوقتِ وأسماء السنواتْ.
أنتِ امرأةٌ تبقى امرأةً.. في كُلَ الأوقاتْ.
سوف أحِبُّكِ..
عند دخول القرن الواحد والعشرينَ..
وعند دخول القرن الخامس والعشرينَ..
وعند دخول القرن التاسع والعشرينَ..
و سوفَ أحبُّكِ..
حين تجفُّ مياهُ البَحْرِ..
وتحترقُ الغاباتْ..

يا سيِّدتي:
أنتِ خلاصةُ كلِّ الشعرِ..
ووردةُ كلِّ الحرياتْ.
يكفي أن أتهجى إسمَكِ..
حتى أصبحَ مَلكَ الشعرِ..
وفرعون الكلماتْ..
يكفي أن تعشقني امرأةٌ مثلكِ..
حتى أدخُلَ في كتب التاريخِ..
وتُرفعَ من أجلي الراياتْ..

يا سيِّدتي:
لا أتذكَّرُ إلا صوتُكِ
حين تدقُّ نواقيس الآحادْ.
لا أتذكرُ إلا عطرُكِ
حين أنام على ورق الأعشابْ.
لا أتذكر إلا وجهُكِ..
حين يهرهر فوق ثيابي الثلجُ..
وأسمعُ طَقْطَقَةَ الأحطابْ..

ما يُفرِحُني يا سيِّدتي
أن أتكوَّمَ كالعصفور الخائفِ
بين بساتينِ الأهدابْ...

ما يَبهرني يا سيِّدتي
أن تهديني قلماً من أقلام الحبرِ..
أعانقُهُ..
وأنام سعيداً كالأولادْ...


يا سيِّدتي:
ما أسعدني في منفاي
أقطِّرُ ماء الشعرِ..
وأشرب من خمر الرهبانْ
ما أقواني..
حين أكونُ صديقاً
للحريةِ.. والإنسانْ...

يا سيِّدتي:
كم أتمنى لو أحببتُكِ في عصر التَنْويرِ..
وفي عصر التصويرِ..
وفي عصرِ الرُوَّادْ
كم أتمنى لو قابلتُكِ يوماً
في فلورنسَا.
أو قرطبةٍ.
أو في الكوفَةِ
أو في حَلَبٍ.
أو في بيتٍ من حاراتِ الشامْ...

يا سيِّدتي:
كم أتمنى لو سافرنا
نحو بلادٍ يحكمها الجيتارْ
حيث الحبُّ بلا أسوارْ
والكلمات بلا أسوارْ
والأحلامُ بلا أسوارْ

يا سيِّدتي:

لا تَنشَغِلي بالمستقبلِ، يا سيدتي
سوف يظلُّ حنيني أقوى مما كانَ..
وأعنفَ مما كانْ..
أنتِ امرأةٌ لا تتكرَّرُ.. في تاريخ الوَردِ..
وفي تاريخِ الشعْرِ..
وفي ذاكرةَ الزنبق والريحانْ...
********
أسف لو كان صمتى جرحك
أسف
وأسف لو أسفى جرحك
صدقينى مقصودش و أنت عارفة
و فهمانى أكيد

يا رب أكون رسمت على وشك بسمة
يكفينى أنى ممكن أكون دخلت فى قلبك
فرحة
حتى لو كانت صُغيرة

مهما حدث مهما قيل
مهما كانت العراقيل
بعد وقت كافى من تفكير
و ربط لأحداث
أدركت أنى
بأعشقك
مازلت
على عهدى
مُنتظر بكُل حُب

يا أجمل من كُل النساء